logo

topAll

طباعة

يشارك صندوق الأمير سلطان بن عبدالعزيز لتنمية المرأة في معرض شباب وشابات الأعمال الذي سيقام في شركة معارض الظهران الدولية، غداً، والذي يستمر الى 2 ديسمبر، وخصص الصندوق أيام مشاركته في تقديم الاستشارات والخدمات التي يقدمها وكيفية استفادة الشباب منه في البرامج التنموية والخدمات التمويلية.

 

وأوضح الأمين العام للصندوق  أ.حسن الجاسر، أن "مشاركة الصندوق جاءت كدور تعريفي وتوعوي في مستقبل المشاريع الصغيرة والمتوسطة، وكيفية الدخول في معترك السوق، مع التخلص من العقبات، اضافة الى الدور التوعوي الذي يقدمه الصندوق من أجل تمكين الشابات في العمل التجاري، ومن منطلق مساعدة وتعزيز قدرات الشباب، ليس لأن هؤلاء الشباب أصحاب شركات صغيرة فحسب، بل لإيماننا بأن كثيرا من شركات شباب الأعمال لديها خدمات مميزة ومنتجات تستحق الدعم، لكن لم تتح الفرصة لهم بعد لتعريف الجهات الكبرى بخدماتهم". كما أن مشاركتنا في المعرض تسعى إلى تحقيق رؤية وإستراتيجية الدولة في المساهمة في إيجاد وتوفير فرص عمل للشباب، وتضع في أولوياتها مساعدتهم على تأسيس مشاريعهم الخاصة. وأعتبر أن المعارض "فرصة لتقديم أبرز المستجدات حيث أصبحت هناك مسؤولية أكبر على شباب وشابات الأعمال للشراكة والتكامل وتبادل الخبرات، والمعرض فرصة للتعريف والظهور بصورة تواكب المستجدات، فإستراتيجيتنا هي التكامل في المشاريع، والحصول على الفرص المناسبة، مع ضخ مزيد من الوعي التجاري لشابات وشباب الأعمال حول تقبل ما يحدث من تفاصيل في دورة حياة المشاريع الصغيرة، خاصة في السنوات الخمس الأولى؛ لضمان عدم تسرب المنشأة من سوق العمل".

 

من جانبها، أوضحت نائب الأمين العام للصندوق أ.هناء الزهير، أن "مشاركة الصندوق في معرض يختص بشباب وشابات الأعمال ما هو إلا استكمال للرسالة التي يقدمها، من حيث دعم الشابات في العمل التجاري، وتحويلهن من باحثات عن فرص عمل الى صانعات، اضافة الى تنشيط المشاريع وإدخالها في مسار التحديث الجديد، سواء من حيث الأداء، النمو، الفاعلية، والتسويق، ويتطلع الصندوق عبر مشاركته بأشكال مختلفة في المعرض الى التوعية في الدرجة الأولى، والتخلص من المشكلات الفكرية التي تواجه الشباب في العمل التجاري، مع دعمهم في تنمية المهارات الذاتية.

صحيفة اليوم

29-11-2015 م